//------------------------------------- // EVENTS for the button "previous" $('previous').addEvents({ 'click' : function(event){ if(totIncrement<0){ totIncrement = totIncrement+increment; fx.stop() fx.start(totIncrement); } } }); //------------------------------------- // EVENTS for the button "next" $('next').addEvents({ 'click' : function(event){ if(totIncrement>maxRightIncrement){ totIncrement = totIncrement-increment; fx.stop() fx.start(totIncrement); } } }) });

قيادي في حزب الاستقلال المغربي المعارض يتهم حكومة ابن كيران بعدم بذل جهود إضافية للتعريف بقضية الوحدة الترابية لدى المغاربة في المهجر.

قيادي في حزب الاستقلال المغربي المعارض يتهم حكومة ابن كيران بعدم بذل جهود إضافية للتعريف بقضية الوحدة الترابية لدى المغاربة في المهجر.


الجالية المغربية تتمسك بوحدة المغرب
والحكم الذاتي للصحراء

قيادي في حزب الاستقلال المغربي المعارض يتهم حكومة ابن كيران بعدم

بذل جهود إضافية للتعريف بقضية الوحدة الترابية لدى المغاربة في المهجر.
العرب فاطمة الزهراء كريم الله[نُشر في 27/08/2014، العدد: 9661، ص(2)]

الرباط -
قال خالد مفيدي، رئيس منظمة مغاربة العالم سفراء الأمل بباريس، وعضو اللجنة المركزية لـ”حزب الاستقلال” المعارض إن: “المهاجر المغربي بالرغم من كونه يعيش في بلد ليس بلده إلا أنه يحمل قضيته الوطنية في قلبه إذ لا يمكنه تقبل تقسيم الخارطة المغربية وهذا شيء لا مساومة ولا نقاش فيه”، مؤكدا أن الجالية المغربية ترغب في حل النزاع الصحراوي وتدعم مبادرة الحكم الذاتي.
وأضاف مفيدي، في حوار مع “العرب”، بأن دعم الجهوية الموسعة وتفعيلها من شأنه أن يغير تلك النظرة السلبية التي تحاك ضد المغرب في موضوع قضية الصحراء، خصوصا في مجال حقوق الإنسان، مشيرا إلى أن الحكومة المغربية لا تبذل جهدا إضافيا للتعريف بقضية الوحدة الترابية لدى المغاربة في المهجر.
واتهم الحكومة، بعدم الاهتمام بآراء كل المغاربة بمن فيهم أبناء الجالية في الخارج الذين يعيشون الجهوية الموسعة ويستفيدون منها، فهذا سيبقى مشكلا كبيرا نعيشه.
ودعا مفيدي حكومة ابن كيران، إلى استشارة الرأي العام المغربي من الداخل والخارج في مثل هذه الأمور الحساسة، لأنها تأخذ القرارات لنفسها دون استشارات ودون الرجوع إلى المجتمع المدني الداخلي والخارجي.
خالد مفيدي لـ"العرب": المهاجر المغربي يحمل قضيته الوطنية في قلبه
وعن مشاركة الجالية المغربية في الانتخابات قال رئيس منظمة مغاربة العالم سفراء الأمل: “الجالية المغربية بالخارج اليوم تفتقد لممثل شرعي منتخب داخل قبة البرلمان، إضافة إلى أن مغاربة العالم عليهم أن يكونوا حاضرين بالرغم من أنهم غائبين في جميع الإدارات ولا يقتصر أمرهم فقط داخل البرلمان لأن عددهم يبلغ خمسة ملايين، أي يجب أن يكون حضورهم يشكل 10 بالمئة داخل هذه المؤسسات.
وأكد مفيدي لـ”العرب” بأن هذا الملف يتم التلاعب به من طرف كل من الحكومة ومجلس الجالية، حسب مصالحهم السياسية، موضحا أن الجالية اليوم تعاني من التهميش، متسائلا، كيف يمكن للحكومة أن تهتم بقضايا الهجرة والمهاجرين ومشاكلهم في بلدان المهجر وهي تعرف أن أغلبهم لن يصوت لها.
وأضاف أن الموضوع فيه سجالات سياسية، والملك هو الرجل الوحيد في المغرب من يلتفت لهذه الفئة من المغاربة وهو الوحيد الذي يعيرهم انتباها في خطاباته، لذلك فرسالتنا ستكون موجهة إلى الملك بفتحه لنا المجال للإدلاء بأصواتنا في الانتخابات وبأن يكون لنا ممثل شرعي يمثل قضيانا داخل برلمان بلدنا الأصلي المغرب، لأنه حق دستوري لا يمكن التنازل عليه.

المصدر
http://www.alarab.co.uk/?id=31466

0 commenti:

Posta un commento

Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites More

 
جميع الحقوق محفوظة-خالد مفيدي